محمد الأعرج يتعهد بالرفع من قيمة الدعم العمومي المخصص للتعاضدية الوطنية للفنانين

على إثر اللقاء الذي جمع بين وزير الثقافة والاتصال السيد محمد الأعرج ووفد عن التعاضدية الوطنية للفنانين برئاسة الرئيس السيد الحاج يونس صبيحة يوم الأربعاء 16 غشت 2017، أصدر الطرفان بلاغا مشتركا فيما يلي نصه

استقبل السيد وزير الثقافة والاتصال، الأستاذ محمد الأعرج، وفدا عن التعاضدية الوطنية للفنانين يوم الأربعاء 16 غشت 2017، يتكون من السادة:
الحاج يونس/ رئيس التعاضدية، الحسين الشعبي/ نائب الرئيس، إبراهيم مصدق/ الكاتب العام، بوشعيب الراضي/ أمين المال؛ إدريس السبتي/ نائب أمين المال؛ ومحمد قاوتي/ المدير العام الرئيس المؤسس للتعاضدية..
في بداية اللقاء رحب السيد الوزير بوفد التعاضدية الوطنية للفنانين شاكرا لهم العمل الإنساني النبيل الذي يقومون به، منوها بما حققته التعاضدية من منجزات ومكاسب، مشيدا بطبيعة الشراكة التي تربط وزارة الثقافة والاتصال بالتعاضدية منذ تأسيسها إلى اليوم، معربا عن استعداد وزارته لتطوير هذه الشراكة وتنميتها وعزم الوزارة على مواصلة الدعم العمومي الذي تخصصه الوزارة بقطاعيها (الثقافة والاتصال).. بعد ذلك تناول الكلمة، باسم وفد التعاضدية، السيد رئيس التعاضدية الذي توجه في البداية بالشكر والتقدير للسيد الوزير على تفضله باقتبال وفد التعاضدية الوطنية للفنانين معربا له عن امتنان التعاضدية لما عبر عنه السيد الوزير من استعداد لتنمية وتطوير سبل التعاون والشراكة، ثم أعطى الكلمة للسيد المدير العام الذي أثنى بدوره على نوعية العلاقة الطيبة التي تربط بين الوزارة والتعاضدية في إطار من الشراكة الناجعة والنافعة، بعد ذلك تلا السيد المدير العام على مسامع السيد الوزير مذكرة إحاطة أعدها مكتب التعاضدية لتسليمها للسيد الوزير تعنى أساسا بـ “أمر آليات الخدمات الاجتماعية لفائدة فناني وتقنيي وإداريي الأعمال الفنية”.
وتناولت هذه المذكرة ثلاثة محاور كما يلي:

1 – جرد كرونولوجي لمسارات التعاضدية الوطنية للفنانين منذ تأسيسها سنة 2008 إلى اليوم. وأهم منجزاتها وطبيعة أهدافها، وتوعية خدماتها وحصيلتها المالية معززة بالبيانات والأرقام الضرورية.

2 – مقاربة استشرافية لآفاق التعاضدية في علاقتها بمستجدات الوضع التشريعي بالبلاد لا سيما ما يتعلق بقانون الفنان والمهن الفنية، ومشروع التغطية الصحية لفائدة المهن الخاصة والمستقلة.. وتشمل هذه المقاربة:
> تتبيث خدمات التغطية الصحية الأساسية للفنانين؛
> تنويع الخدمات بخلق تغطية صحية تكميلية للفنانين؛
> مشروع تأسيس وتمويل وتدبير صناديق التعاون المتبادل بخصوص أخطار الشيخوخة والزمانة والحوادث والوفيات لفائدة الفنانين وذويهم؛

3 – النظر في إمكانية الرفع من قيمة الدعم العمومي الذي تخصصه الوزارة بقطاعيها للتعاضدية الوطنية للفنانين، بما في ذلك تخصيص دعم استثنائي مكرس لمشروع التغطية الصحية التكميلية للفنانين لمواكبة التحولات المقبلة.
بعد ذلك عبر السيد وزير الثقافة والاتصال عن شكره وامتنانه لوفد التعاضدية الذي أعد هذه المذكرة بمهنية عالية وبوضوح في المسعى والأهداف والوسائل، معربا عن استعداد وزارة الثقافة والاتصال للتجاوب الإيجابي مع الحاجيات المعبر عنها، والتفكير بجدية في إمكانية الرفع من الغلاف المالي المخصص لدعم التعاضدية الوطنية للفنانين وإعمال التفكير المشترك في إطار المقاربة التشاركية التي تنهجها الوزارة من أجل تتبيث وترسيخ آليات جديدة للحماية الاجتماعية للفنانين.. وتعهد السيد الوزير بعقد جلسات عمل لتدقيق واستكمال هذه المشاريع في غضون شهر شتنبر القادم.

Related posts

30 Comments

Top