سياسة

في الحاجة إلى عالم خال من الحروب والأزمات

في الحاجة إلى عالم خال من الحروب والأزمات

تحتفل دول العالم وشعوبها ومنظماتها باليوم العالمي للضمير الذي تبنته الأمم المتحدة في 2019، حيث يهدف لتعزيز ثقافة السلام، ليعيش الناس في عالم يتمتعون فيه بحرية، عالم خال من الحروب والأزمات، وحياة تسمو بالتكافل الاجتماعي والعدالة الاجتماعية. وهي مناسبة لترسيخ قِيم التسامح والتعايش، وغرس معاني التعاون والأخوة الإنسانية بين البشر، وحل النزاعات بالطرق السلمية. وتجدر

Top