بيان اليوم

يومنا

لارام وحقوق الإنسان لارام وحقوق الإنسان اتفاقية الشراكة التي وقعها المجلس الوطني لحقوق الإنسان مع شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية بغاية الارتقاء وإشاعة ثقافة حقوق الإنسان،

مواقف

مُولْ الَحْدِيدْ وْمُولْ الصَّلْصَالْ جنحت إلى شيخي حتى أوقفني فسألته: «من أصاحب من الناس؟» قال: «أهل العقلِ والكرمِ.» سألته، ليطمئن قلبي: «ما السر في ذلك؟» قال: «لأنهم  يبتغون إلى كل معروفٍ وصلةً وسبيلاً.» قلت: «أي نهج أتبعه في مصاح...

مـقـــال

استغاثة مسرح.. استغاثة مسرح.. أين سنقيم قداس احتفالاتنا المسرحية؟ نكاد لا نمل، في بلادنا، من تكرار عبارة «قلة وانعدام البنيات التحتية الضرورية» لاستقبال الفرجات المسرحية بالمواصفات والشروط التقنية والفنية المتعارف علي...

حوار اكسبريس

نراهن خلال خدمات الجيل الرابع على تفادي اختلالات الجيل الثالث نراهن خلال خدمات الجيل الرابع على تفادي اختلالات الجيل الثالث > دفاتر التحملات الخاصة بالجيل الرابع، تقترب من نهايتها، ولم يتبقى فقط سوى وضع اللمسات الأخيرة عليها، ومن بين أهم الإجراءات التي تتضمنها هذه الدفاتر هي تقديم توضيح مفصل  للزبناء فيما يتعلق بع...
خطأ
  • خطا فى تحميل بيانات التغذية.

خوليو إيغليسياس أسطورة الغناء الإسباني: أنا عاشق كبير للثقافة المغربي

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

تعهد الفنان العالمي خوليو إيغليسياس أسطورة الغناء الإسباني وساحر البحر الأبيض المتوسط, خلال ندوة صحفية نظمت أول أمس بالرباط, بالغناء في مدينة العيون المغربية. وقال خوليو إيغليسياس , الذي أحيى في نفس اليوم، حفلا كبيرا بمنصة السويسي في إطار الدورة التاسعة لمهرجان موازين - العالم, إنه عاشق كبير للثقافة المغربية ويزور المغرب منذ حوالي أربعين سنة.

وأوضح إيغليسياس, الذي طاف صوته العالم بجميع اللغات، وبيعت أزيد من 250 مليون من ألبوماته، وازدان صدره بأوسمة وخزانته بجوائز لا تعد ولا تحصى, أن أجمل شيء بالنسبة للفنان هو عودته إلى الأماكن التي يعشقها.

وذكر أنه يشعر وهو يوجد بالرباط أنه مغربي, وشعاره, يقول خوليو إيغليسياس, "لنكن في المغرب اليوم".

من جهة أخرى, وعن عدم غنائه لحد الآن باللغة العربية، قال خوليو إغليسياس، إنه لم يتلق لحد الآن أية عروض من الفنانين العرب, وهو الذي يتلقى يوميا عروضا من جميع مناطق العالم, مشيرا في هذا الصدد إلى أن صوته كإسباني يسهل عليه الغناء باللغة العربية.

وعن سر نجاح خوليو, الذي غنى للمرأة والطفولة وقضايا اجتماعية أخرى, أكد أن ذلك يعود إلى الانضباط, والتلاحم بينه وبين الجمهور. وبتواضع العباقرة, أضاف أنه سيخصص ما تبقى من حياته للجمهور الذي منحه كل شيء.

وبخصوص الموسيقى الجديدة والشبابية التي تعتمد على التكنولوجيا, قال إن لها ميزتها الخاصة, إلا أنه عبر عن عدم رغبته في خلط ما ينجزه بكل ما له علاقة بالتكنولوجيا, التي أشار إلى أنها تتجاوزه, وأنه لا يغير في إرثه الشخصي, باستثناء الصوت.

ولا يمكن أن تمر ندوة صحفية مع فنان عالمي غنى للحب وأبدع وسحر قلوب الملايين, دون أن يتحدث عن النساء ودورهن ومكانتهن في حياته, إذ أكد أنه تعلم من النساء أكثر مما تعلم من الرجال, ويؤمن بالنساء الذكيات, مشيرا في هذا الصدد إلى التشابه بين المغاربة والإسبان في تقدير النساء, ومحض الأمهات حبا مطلقا.

ويزخر رصيد خوليو إغلسياس بأزيد من 70 ألبوما, وحاز أزيد من 2600 أسطوانة بين بلاتينية وذهبية, وفي كتاب جينيس للأرقام القياسية حصل على جائزة "التسجيل الماسي" وهي جائزة مميزة تعبر عن إنجازاته وقدرته على تسويق ألبوماته الغنائية التي تميزت بتنوع لغاتها, أكثر من أي فنان آخر.

وكان خوليو إغليسياس أول مطرب من أصل إسباني يمنح "نجمة في شارع المشاهير بهوليوود", خاصة وأن ألبوماته حققت أعلى المبيعات إذ بيعت 300 مليون نسخة من ألبوماته في مختلف أنحاء العالم ولا زالت تتصدر قائمة أعلى المبيعات في العالم.

ومنذ أواسط الثمانينات, بدأ خوليو إغليسياس الغناء باللغة الإنجليزية فذاع صيته في كل مكان وتجاوزت أغانيه وموسيقاه الحدود, كما سجل أزيد من 78 ألبوما مع كبار النجوم كستيفي ووندر وديانا روس وبول أنكا وشارل أزنافور.

يشار إلى أن خوليو إيغليسياس أحيى سهرته الغنائية، مصحوبا بطاقم فرقته والتي أصر على أن تنتقل إلى المغرب بالرغم من صعوبة التنقل من آسيا التي كان فيها الأسبوع الماضي.


blog comments powered by Disqus
 
الرئيسية ثقافة وفنون خوليو إيغليسياس أسطورة الغناء الإسباني: أنا عاشق كبير للثقافة المغربي

الجزيرة